العملات الرقميةبورصات التداولمال و أعمال

شركة فودافون تنسحب من مشروع عملة ليبرا الرقمية

thunderforex
شركة فودافون تنسحب من مشروع عملة ليبرا الرقمية

 

كريبتو لايت – شركة الاتصالات البريطانية العملاقة فودافون تنسحب من مشروع عملة ليبرا الرقمية المثير للجدل على فيسبوك مع تزايد تهديدات البنوك المركزية . أكدت شركة فودافون يوم الثلاثاء أنها سوف تنسحب من مجموعة عملة Libra ، التي تتكون من شركات بارزة تكرس جهودها لإدارة العملة الرقمية القادمة Libra .

تعد شركة فودافون الآن الشركة الرئيسية الثامنة التي تنسحب من المشروع ، و تنضم إلى شركات Mastercard و PayPal و Visa و Stripe و eBay في الخروج الجماعي السابق. على الرغم من أن غالبية الشركات لم تحدد سبب انسحابها من مشروع عملة ليبرا المثير للجدل ، إلا أن شركة فيزا قد أعانت أن عدم اليقين التنظيمي كان السبب في انسحابها.

شركة فودافون

صرح المتحدث باسم شركة فودافون ” أن الشركة قررت التركيز على تطوير منتجاتها الخاصة ، لتقديم خدمات مالية بتكاليف منخفضة بشكل أكبر في مختلف أنحاء العالم.”

ويشار إلى أن مشروع عملة فيسبوك قد حظي بدعم كبير جدًا عندما تم الكشف عنه في يونيو العام الماضي.

حيث انضمت 28 شركة للمشروع في ذلك الوقت بهدف الإشراف على العملة الرقمية المقترحة، وبالرغم من ذلك فقد واجه مشروع ليبرا العديد من التحديات التنظيمية منذ بدايته، وعليه فقد اضطرت العديد من الشركات الإنسحاب من هذا المشروع.

وأضاف متحدث فودافون:

” لا نزال ملتزمين بشكل تام بهدف تقديم مساهمة حقيقية في توسيع نطاق الضمان المالي وتوفير حلول مالية لمختلف أنحاء العالم.

جمعية Libra

و من جهة أخرى ، علق Dante Desparte ، رئيس السياسات والتواصل في مشروع ليبرا:

” على الرغم من أن أعضاء الجمعية في المشروع قد يتغيرون بمرور الوقت، إلا أن تصميم المشروع الداخلي يضمن لنا الإستمرار بالعمل دون أي تأثير.”

الشكوك حول مشروع ليبرا قد بدأت بعد انسحاب الشركات ، ويبقى السؤال المهم، هل ستلتزم فيسبوك بإطلاق عملة ليبرا خلال هذا العام أم سيتم تأجيل إنطلاقها فيما بعد.

وقد لا يكون الأمر سيئا لهذه الدرجة . حيث تدعي جمعية Libra أن لديها 1500 شريك محتمل آخر ينتظرون في طابور للانضمام إلى الجمعية. ولكن سوف تحتاج إلى التمسك بهم هذه المرة.

و من الجدير بالذكر ، أن عملة ليبرا قد دفعت العديد من المنظمين في جميع أنحاء العالم إلى التفكير جديا في تهديدات خصخصة النظام النقدي.

حيث تبحث العديد من الجهات الرقابية النقدية – مثل  بنك إنجلترا المركزي ومنطقة اليورو واليابان وكندا والسويد وسويسرا – في دراسة جدوى إصدار عملات رقمية للبنك المركزي (CBDC).

وفقًا لما أوردته رويترز ، كشف مسؤول تنفيذي سابق في بنك اليابان أن هذه الخطوة جاءت في اعقاب المخاوف بشأن عملة ليبرا التي أثارت منافسة عالمية بين البنوك المركزية لجعل عملاتها أكثر جاذبية.

شيء مثل عملة ليبرا سيجعل تكاليف المعاملات أرخص بكثير. و يتعين على البنوك المركزية الكبرى هي أيضا بذل جهود لجعل التسوية أكثر كفاءة مع الاستخدام الأفضل للتكنولوجيا الرقمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا