Bitcoin بيتكوينBlockchain بلوكشينالعملات الرقمية

تداعيات فيروس كورونا علي مؤتمرات العملات الرقمية

thunderforex
تداعيات فيروس كورونا علي مؤتمرات العملات الرقمية

 

كريبتو لايت – أدى التصاعد السريع لتفشي فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم حتى الآن إلي تأجيل العديد من المؤتمرات الرئيسية للعملات الرقمية و تكنولوجيا البلوكتشين حول العالم . فقد أثر علي مؤتمران رئيسيان للعملات الرقمية في الولايات المتحدة . في هذا التقرير نلقي نظرة علي تداعيات فيروس كورونا علي مؤتمرات العملات الرقمية .

وفقًا للإعلانات الصادرة يوم ٦ مارس ،  تقرر تأجيل مؤتمر ” Bitcoin 2020  “، الذي كان من المقرر عقده سابقاً في يومي ٢٧ و٢٨ مارس في سان فرانسيسكو إلى الربع الثالث من عام ٢٠٢٠.

 كما أرجأت غرفة التجارة الرقمية مؤتمر “DC Blockchain 2020” الذي كان من المٌقرر عقده الأسبوع المقبل. ولم يتم تأكيد مواعيد إعادة جدولته.

وقد  أكد مُونظمو مؤتمر بيتكوين ٢٠٢٠ لجميع الحاضرين أن تذاكرهم الخاصة بالمؤتمر تعتبر صالحة تلقائيًا لنفس المؤتمر بعد إعادة جدولته. كما طالب مونظمو المؤتمر من جميع المشاركين المٌسجلين الانتظار حتى يتم الإعلان عن التفاصيل المُحدثة قبل طلب استرداد الأموال .

هذان المؤتمران من أهم المناسبات في مجال العملات الرقمية

فمع اقتراب عملية ” تنصيف بيتكوين ” في شهر مايو المٌقبل و الذي بات قريباً جداً، كان الهدف من مؤتمر ( بتكوين ٢٠٢٠ ) هو جمع أفضل المتحدثين في مجتمع البتكوين ومؤيديه في مكان واحد. وقد كان الأمل في التعريف بالمعالم القادمة لتكنولوجيا البلوكتشين ومناقشتها، وتحديد إذا ما كان المسار الحالي للتكنولوجيا سوف يسمح لها بالوصول إلى كامل إمكاناتها.

كما تدعو قمة ” DC Blockchain 2020 “ المسؤولين الحكوميين و الشخصيات المؤثرة في مجال تكنولوجيا البلوكتشين كمتحدثين رئيسيين . حيث تقوم غرفة التجارة الرقمية بتنظيم هذا الحدث، وهي منظمة تعزز قبول واستخدام الأصول الرقمية والتقنيات القائمة على  تكونولوجيا البلوكتشين .

لم تتأثر مؤتمرات الولايات المتحدة وحدها بفيروس كورونا

فقد تم إعادة جدولة مؤتمر باريس لتكنولوجيا البلوكتشين Paris Blockchain  الذي كان من المٌقرر عقده في نهاية شهر مارس إلى نهاية هذا العام.  كما تم تأجيل عدد من المؤتمرات المتعلقة بالعملات الرقمية في جميع أنحاء آسيا بسبب انتشار الفيروس.

و علي صعيد أخر ، يستمر ” أسبوع بلوكتشين لندن ” لليوم الثاني علي التوالي بحضور مجموعة قليلة من الحاضرين تحدوا الخوف المستمر من الفيروس . وتحدث المشاركون في حلقة النقاش عن مجموعة رائعة من الموضوعات. منها علي سبيل المثال ، سبل استخدام تكنولوجيا البلوكتشين في أفريقيا . و يبدو أن السوق الهائل في إفريقيا وحقيقة وجود ملايين الأفراد في القارة ، كما يشير إلى أهمية استخدام تقنية البلوكتشين في مواجهة العديد من التحديات المعقدة التي تواجه المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا