أخبار عامةالعملات الرقميةخدماتناشروحات

أسرار المال و كيف تفكر بعقل مليونير؟

thunderforex

أسرار المال و كيف تفكر بعقل مليونير؟

كريبتو لايت-حلم الثراء، وجمع الأموال يصبح حقيقة عندما تعمل بجد وتتعلم من أخطاء غيرك، كي لا تقع فيها وتضيع وقتك في البحث عن حلٍ لها.

هناك فرق بين الخطرِ والخطأ، فالخطورة المحتملة هي سير العمل الطبيعي و التنبؤ بها وارد للمرونة في حلها ومواجهة نتائجها السلبية.

الخطأ هو فعل شخصي، يرتكبه رائد الأعمال أو الموظف أو العامل في حياته العملية.

يقول لك جيف بيزوس: (( رواد الأعمال الجيدون لا يحبون الأخطار، هم يسعون إلى التخلص منها. يؤسسون شركاتهم والتي تكون محفوفة بالأخطار بالفعل، ومن ثم يتخلصون منها بشكل منظم خطوة بخطوة))

الأخطاء الفادحة التي ترتكبها هي خطرٌ أيضًا، وعليك التخلص منها خطوةً بخطوة، لمواجهة الخسارة وتحقيق مكاسب مالية.

فما هي هذه الأخطاء الفادحة التي تبعدك عن الثراء؟

1- الفوضى:  العمل غير المنتظم، الخالي من الهدف، الذي يحوي 12 ساعة عمل دون إنجازٍ محقق،

لا استغلال لوقت فراغ، لا جدول أهداف سنوية، لا جدولًا زمنيًا يحقق التقدم في السنوات المقبلة، فقط فوضى دون هدفٍ ونتيجة.

2- اللّا طموح: العمل الخالي من الشغف، التخبط في مكان واحد دون رؤية مستقبلية واضحة، تقبل المكان والعمل بإحباط شديد وهذا يولد الاكتئاب،

ورمي الأخطاء على الغير للتخلص من التفكير الزائد والبحث عن حلول جذرية.

3- الميزانية: وعي عدم الموازنة بين الادخار والإنفاق، أو عدم وضع ميزانية مناسبة للعمل الحالي، والخروج آخر الشهر بديونٍ متراكمة، لا تحقق سوى ديون أخرى.

4- عدم استغلال الفرص: نتعرض في حياتنا لكثير من الفرص الإيجابية التي تدفع بالعمل إلى الأمام،

لكننا بشكل أو بآخر لا نستغل هذه الفرص، ولا نحاول إثبات تميزنا بين المنافسين، بل نبقى مكانك راوح،

بحجة أن الحظّ لن يحالفنا، مع أن الحياة لا تؤمن بالحظوظ لكنها تؤمن بالفرص، فلا شيء يأتي صدفة.

5- العمل للراتب :  الراتب آخر الشهر، الذي لا يعطيك سوى اللهاث خلف الراتب الذي يليه، عدم التفكير ببناء عملك الخاص.

كالتجارة الإلكترونية مثلًا، وهي أنسب الحلول برأس مال بسيط.

6- صفر علاقات اجتماعية: الحياة دون علاقات عامة مع المدراء والمستثمرين الملائكة، وحتى العملاء المحتملين، لأن عدم التفكير بهؤلاء لا يساعدك في تحقيق مشروع ناجح.

7- عدم الاستثمار: أن تستثمر في منزلك هذا أمر جيد، لكن أن لا تستثمر في شراء الأصول، كالذهب و العقارات و العملات الرقمية

و التداول في الفوركس، فهذا لن يزيد رأس مالك ولن تحصل على رأس المال المرجو لتبدأ من الصفر.

8- التمسك بالبيئة المريضة:

لأن الأشخاص الأذكياء لا يتعلقوا بالماضي ويفكروا بالمستقبل، وعدم التخلص من السلبية المحيطة بك سيعرضك للفشل من أول خطوة، ولا ننسَ الأصدقاء السلبيين المحيطين بك أيضًا.

9- عدم التفكير خارج الصندوق: والتفكير فقط بتحسين العمل الحالي والذي هو براتب شهري،

والأهداف تكون محيطة بصندوق العمل الخالي، دون ابتكار ودون تميز وحتى دون خطة مبتكرة للتخلص من قيود الصندوق الحالي.

10- التواكل واللوم الدائم: هناك فرق بين التوكل والتواكل، فالتوكل على الله في كل أمر مع تقديم الأسباب سيزيد من فرص نجاحك،

لكن التواكل وعدم تقديم الأسباب واللوم الدائم، والشكوى، وكثرة الإحباط وعدم الفهم للأسباب والنتائج فهذا سيزيد من فرص فشلك.

هناك مقولة جميلة لـ  وارن بافيت سأختم بها مقالي، فهذا الرجل بدأ بـ 100 دولار وانتهى بمليارات الدولارات،

وهذا يعني أنه لا شيء مستحيل مع الصبر والمثابرة وتغيير التفكير السلبي.

يقول وارن بافيت : (( قيود العادة أخف من أن نشعر بها، إلى أن تصبح أثقل من أن نحطمها))

إذًا حطم قيود العادات الخاطئة قبل أن تصبح ثقلًا لا تستطيع تحطيمه، إذا أردت أن تحقق حلم الثراء والملايين.

أسرار المال و كيف تفكر بعقل مليونير؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا